أهم أنواع الزهور التي تزرع في حدائق المنازل

0 2٬292
أهم أنواع الزهور التي تزرع في حدائق المنازل
1-الأراوله Chrysanthemum :
 موطنه الأصلي : الصين واليابان . 
والأراوله تنتشر زراعتها بحدائق المنازل ويهتم بها محبو الزهور لجمال شكل ولون زهورها التي تظهر في شهر نوفمبر وهذا مظهر آخر من مظاهر جمالها حيث لا توجد زهور تقريبا في هذا الشهر فهي تنفرد بالإزهار .
 طول نبات الأراولة يتراوح بين 60 سم إلى 80 سم . 
التكاثر :
 تتكاثر بالنمو على جانب النبات الأم وتعرف بالخلقة أو العقلة و ينتخب منها العدد المطلوب من العقل مع مراعاة أن يكون سمكها 1 سم تقريبا طولها 4 سم إلى 7 سم قصيرة السلاميات .
 تجهيز العقلة للزراعة : 
ويتم ذلك بإزالة الأوراق الموجودة بالقاعدة وقطع طول الأوراق العليا . 
موعد الزراعة : من 15 يناير إلى 15 فبراير. . 
طريقة الزراعة : تزرع كل عقلة في أصيص صغير ( نمرة 8) مملوء بالطمي بحث يتم غرسه جزء منها يحتوي على برعمين وتروى عقب الزراعة وتجرى هذه العملية في مكان ظليل تستمر به النباتات حتى يتم تكوين جذورها ثم تنقل إلى المكان المشمس وتنتقل في نفس الوقت إلى أصيص ( نمرة 15 ) مملؤة بالطمي وعندما تكبر جذورها تنتقل :
أ‌-إما إلى الأرض إذا أريد زراعتها بأحواض الزهور .
ب‌-أو إلى أصص كبيرة ( نمرة 20 ) وتملأ بخليط يتكون من  :
10-  أجزاء من الطمي  
زهور المنازل
زهور المنازل
4 أجزاء من الرمل  – 2 جزء سماد بلدي قلم ) .
 كما يراعی وضع طبقة من الشقف سمك 3سم بقاع كل منها لضمان صرف الماء الزائد كما يتم ترك 2 سم من سطحها العلوي لماء الري. وتجري هذه العملية خلال شهر مايو ويكتفى النباتات بهذه الأصص حتى تزهر . وعند العقل يزال البرعم الطرفي للنبات ” يشوس ” المساعدة على إخراج أفرع جانبية يختار منها 1 – 4 أفرع هي أقواها ويتم التخلص من باقي الأفرع.
 وضع دعامات :
 تحتاج دعامات من الغابات طولها 80 سم وتوضع بجانب كل فرع النبات دعامة منها بالأصيص يربط إليها ربطة خفيفة مفككا كلما استطال .
الري : ري معتدل كما تغسل أوراق النبات بماء مرشح رائق برشاشة دقيقة الثقوب حتي تؤدي وظيفتها على أكمل وجه وتروى نباتات الأصص مرتين يوميا مرة في الصباح وأخرى في المساء أما المزروعة بالأرض فيتم ريها كل ۷ – ۱۲ يوم واحدة تبعا لحالة الجو. 
التسميد : يتم تسميد نباتات الأصص منقوع زبل الحمام .
 رطل رزق الحمام في 20 لتر ماء لمدة يومين وتكفي هذه الكمية 40 نباتا تقريبا ابتداء من آخر يونية كل أسبوع مرة خلال شهر يوليو، وكل 3- 5 أيام خلال شهري أغسطس وسبتمبر ويمتنع التسميد عند ابتداء تكوين الأزرار الزهرية إما النباتات المزروعة بالأرض فتسمد بالسبلة القديمة وتروى عقب التسميد مباشرة .
 2- بسلة الأزهار Lini ,Lathyrus odoratus  
تعتبر بسلة الأزهار من الحوليات الشتوية وأزهارها جميلة متعددة الألوان وتتميز بأريجها العطر وتشتمل على جميع الألوان عدا اللون الأصفر .
زهور خضراءزهور خضراء
زهور خضراء
 نبات البسله متسلق يرتفع إلى حوالي المترين ساقه به تضليعات وزوائد ورقية و يتسلق الثبات على الدعامات الموضوعة لتحقيق هذا الغرض.
 التكاثر بالبذور :
 لوحظ أن البذور المستوردة تتأخر في الأزهار ولا تعطي محصولا وفيرا فإذا ما أثمرت وزرعت بذورها في الموسم التالي كان النبات الناتج قويا وميعاد إزهاره مبكرا وغزيرة في الإنتاج . 
موعد الزراعة :
تزرع البذور في الأرض مباشرة من منتصف سبتمبر حتى غاية أكتوبر .
 تجهيز الأرض للزراعة :
 تقسم الأرض إلى أحواض عرض كل منها 80 سم ويحفر خندق بالحوض بعمق 70سم ثم يعزق قاع الخندق جيدا ويترك للشمس أسبوعين ثم يتم خلط الطبقة السطحية من التربة بالسماد البلدي القديم معنى وضع طبقة من الطمي عليها طبقة من السماد البلدي على أن يكون أعلاها طمي ويروى الخندق لتسقی تربته وبعد انخفاضها تكمل بالرمل الناعم. 
الزراعة : 
تزرع البذور إما في أصيص نمرة 5 أو 10 بذرة واحدة في كل أصيص وتروى من ثلاثة إلى أربعة مرات يوميا وعندما يصل طول النبات 10سم تنقل إلى أحواض تعد لهذا الغرض يبعد كل حوض عن الآخر 20 سم وبكل منها من 2إلى 3 بذرة تخف عند الغمد يترك أقواها فقط والتخلص من الباقي . 
إقامة الدعامات :
 افضل هذه الدعامات أو السادات ما كان من الغاب المصري ” البوص ” سمکه 2 سم
ارتفاعه 2 متر في طبقتين بالحوض بينهما مسافة قدرها 40 سم ويغرس بالأرض 
نصف متر وتربط إلى بعضها من الوسط ومن أعلى ونفضل إقامتها قبل الزراعة ثم تزرع البذور أو النباتات بجوارها وعندما يصل طول النبات 5 سم تزال قمته ( تشوش) بهدف إنتاج فروع جانبية إذ أن الفروع الجانبية للبسلة تحمل أحسن الأزهار بخلاف الفرع الأصلي وعندما يصل طول الفرع 10 سم ينتخب فرع هو أقواها ويتم إزالة الباقي ويربط إلى الدعامة التي بجواره ربط خفيفة مفككة ويكرر ربطه كلما استطال .
 الري : 
يكون خفيفة على فترات متفارقة ويجب عدم ترك الأرض بحف ويراعى العزيق مرة بين كل مرتين لوفير الرطوبة وإزالة الحشائش وتقوية التربة . 
التسميد : 
يبدأ التسميد بعد أن يصل طول النبات إلى متر وتبدأ في التزهير ولا شك أن زبل الحمام هو أفضل الأسمدة للبسلة وهو يضاف كما هو ويعزق بالأرض أو على شكل منقوع بمعدل كيلو زبل لكل صفيحة ماء وهذه الكمية تكفي لتسميد ۲۰ نباتا ويكون التسميد مرة أسبوعيا لمدة خمسة أسابيع . 
موسم التزهير : من ديسمبر إلى إبريل . 
الآفات :
 1- المن : ويعالج بالأشعة بمحلول سلفات النيكوتين 1 : 2 % مع إضافة كيلو صابون لكل لتر من المحلول .
 2- البياض : ويعالج بالتعفير بمسحوق الكبريت .
 3- الصدأ : الرش ، مرکب یوردو .
 4- الهالوك : وهو من الحشائش الضارة ويتم التخلص منه ويقاوم بالجمع اليدوي قبل التزهير
 5- دودة ورق القطن .
6-الطيور وأهمها العصافير وهي الي تلتقط البذور .
3- الداليا Dahlia variabilis : 
الداليا من النباتات المعمرة وهي من أجمل أزهار فصل الصيف وتعيش أزهارها طويلا بعد القطف وهي تتبع مجموعة الأبصال الزهرية .
 أصناف الداليا :
 آ- داليا شتوية وتزهر شتاء من نوفمبر إلى أبريل ثم يقف نموها لتعود مرة أخرى إلى النمو في الشتاء التالي.
 ب – داليا صيفية وهي الأعظم انتشارا بمصر وتزهر في آخر أبريل إلى نوفمبر وهي متعددة الأنواع منها دیکوراتیف و کاکتس والبمبون وغيرها .
 التكاثر :
 1- بالبذرة : تزرع البذرة في فبرار بمعدل مرتين في أصيص نمرة 10 وعندما يبلغ طول النبات 30 سم ينقل بترکه الأصيص إلى الأرض .
2- العقل : تفرط أطرافها النباتات القديمة في سبتمبر أو أكتوبر وتؤخذ العقل الطرفية بطول 12 – 15 سم يجزء من الساق مع التخلص من الأوراق السفلية . 
الزراعة :
 تزرع الدرنات بالأرض مباشرة أو النباتات الناتجة عن العقل في أحواض لا يقل ع رض كل منها عن100 سم وإن اختلف أطوالها وعلى أبعاد من 50 – 100 سم وعند زراعة الدرنات يراعی ردم الأرض عليها تدريجيا أثناء نمو النبات . 
الري العزيق والتسميد : مثل الأراولا.
الآفات :
1- المن.
2- حفار الساق وللوقاية منه لا تزرع الداليا بمكان إصابة نباتاته فيها مع إزالة
الحشائش وإذا أصيب النبات بالحشرة يزال الفرع المصاب .
أكويلجيا فلجاريس Aquilegia Vulgaris
 يزرع في مصر وموطنه الأصلي إنجلترا وفرنسا .
 وصف النبات :
 يرتفع النبات إلى 80-90 سم وأوراقه مقصصة مركبة متبادلة الوضع على الساق والأزهار فردية .
لون الأزهار : مختلف منها الأبيض والبنفسجي والوردي والأزرق الفاتح . 
موعد الأزهار : من يونيه إلى أوائل سبتمبر . 
التكاثر : يمكن التكاثر بالبذور التي تزرع في أصيص صغيرة نمرة 8 کل بذرتين في أصيص واحد مملوء بخليط من الرمل والطمي بنسبة 1 : 2  وتخف مستقبلا إلى نبات واحد هو أقواها وعندما تم جذور النباتات هذه الأصص تنقل إلى أصيص أكبر أي نمرة 20 حيث تقضي بها بقية عمرها وهذه الأصيص تملأ بخليط مكون من الرمل والطمي والسماد البلدي القدم بنسبة 2 : 4 : 1  وترص في أحواض مع ملاحظة إن هذا النبات تجود زراعته في الظل . 
الري : يتم بانتظام طبقا لحالة الجو مع مراعاة عدم إغراق النبات بالماء أو عدم ترك التربة تتعرض للجفاف . 
التسميد : يستمد النبات كل أسبوع بمنقوع زبل الحمام خلال شهري ديسمبر ويناير .
5-القرنفل :
 من الأعشاب المعمرة وإن كان الأفضل أن يتم تحديد زراعته كل عام حتى يمكن يعطى عائدا ورصيدا ضخمة من الأزهار العديدة ذات الألوان التي تشتهر بأنها جذابة 
التكاثر : 
1- يتم التكاثر عن طريق العقل التي يبلغ طول كل منها في المتوسط ۷ سم مع 
ضرورة احتواء كل عقلة على زرين على الأقل وتزال الأوراق الموجودة تحت الزر مباشرة ما عدا أربعة أوراق تترك بالقمة مع ملاحظة فرط 1/3 طولها في سبيل تقليل النتح.
2- يمكن تكاثر القرنفل بالبذور . 
3- يمكن الإكثار بالترقيد
 ولو أن هذه الأساليب السابقة كلها تعمل على التكاثر إلا أن أفضلها هو التكاثر عن طريق العقل . 
وبعد ذلك يمكن وضعها في ماجور مملوء بالطمي والرمل على مدى شهرين فقط أي منذ الأسبوع الأخير من ديسمبر إلى الأسبوع الأخير من فبراير مع ملاحظة أنه لو زرع في أغسطس أو سبتمبر كان أفضل.
الزراعة :
1- يزرع القرنفل في مكان يمتاز بتوفير الظل.
2- تروى مرتين كل يوم مرة في الصباح وأخرى بعد الظهر إلى أن تتكون للنبته جذور ويتم هذا في المواجير .
3- بعد ذلك يجب نقل هذه النبتات من المواجير إلى أصيص نمرة ۱۰ بعد مضي شهرين على الزراعة في المواجير .
4- تملأ الأصيص بالطمي والرمل .
5- توضع هذه الأصص بعد ثلاثة أسابيع في مكان معرض للشمس .
6- عندما تستطيل أفرعها يمكن تطويش هذه الأفرع أي قص أطرافها حتى تنمو فروع جديدة من القاعدة .
7- بعد مضي شهرين تقريبا على نقلها إلى الأصص تصبح الأصص صغيرة على النبات فتنقل إلى أصص أكبر أي رقم 20 مملوءة بخليط من الطمي والسبلة بنسبة 3 طمي إلى 1 سبلة ويظل بهذه الأصص حتى موسم الأزهار .
 8. يمكن أخذ العقل منه للزراعة للموسم التالي .
9- يجوز نقل النبتات من الأصص رقم 10 إلى أحواض الزهور مباشرة دون استخدام الأصص 20 بحيث تمتع هذه الأحواض بتربة خصبة جيدة الصرف معرضة للشمس والرطوبة في نفس الوقت لأن الجفاف الشديد يضر بزراعة القرنفل .
 10- يزرع القرنفل في حوض الزهور في صفوف بحيث يبعد كل صنف عن غيره بأربعين سنتيمتر وتكرر عملية التطويش حتى يمكن الحصول على ثروة غزيرة من الأزهار
 التدعيم :
 أنسب الدعامات التي يحتاجها نبات القرنفل هي ما كانت من غاب البوص بطول 60 سم تربط إليها الفروع ربطا مفككا ويكرر ذلك كلما استطالت .
 ملحوظة :
 كلما كانت الزراعة مبكرة كلما ساعد ذلك على كبر حجم الأزهار والإزهار مبكرا في أكتوبر أو نوفمبر .
السرطنة : 
ويقصد بها التخلص من الأفرع الضعيفة والأزرار الجانبية أولا بأول وكذلك يتم التخلص من الأزرار الزهرية العليا الضعيفة بحيث لا يبقى إلا زر زهري واحد أو اثنين من أقواها حتى يمكن توفير الغذاء فتحصل بذلك على أحجام كبيرة من الأزهار .
التسميد :
 يتم التسميد عن طريق استخدام زرق الحمام والبودريت بالتبادل أو بسماد نترات الصودا والبودريت بالتبادل خلال شهري سبتمبر وأكتوبر .
 الري : معروف عن القرنفل سرعة تأثره بالشرق أو بالغرق لهذا يجب أن يكون الري خفيفا.
وعلى فترات متقاربة حتى ينتهي موسم الإزهار فيروى على فترات متباعدة تكفل فقط حياة النبات حي يمكن أن تحصل منه على العقل للزراعة الجديدة . وجدير بالذكر أن أنسب وقت للري هو في الصباح الباكر أو عند الغروب لا سيما في فصل الصيف لأن ري النبات أثناء وجود أشعة الشمس الحارة يسبب أضرارا بجذور النباتات قد تؤدي إلى موتها.
العزيق :
 يجب عزق الأرض كل ريتين للتخلص من الأعشاب وتوفير الرطوبة في نفس الوقت . 
موسم الإزهار :
 يبدأ في أكتوبر وينتهي في مايو ، وأزهاره منها الأبيض والأحمر والوردي والأصفر والبنفسجي وهو ذات رائحة عطرية تختلف مدى قوتها طبقا لاختلاف أصنافها وقد اتضح أن الأصناف الصغيرة الأزهار تكون رائحتها أكثر قوة وأظهر من تلك ذات الأصناف الكبيرة الأزهار .
6 – البنفسج  Viola odorata, linn  
 النبات عشب معمر وساقه زاحفة أو مدادة وأوراقه صغيرة الحجم خضراء اللون وأزهاره غير منتظمة الشكل ذات رائحة عطرة جميلة وهذه الأزهار بعضها مجوز وبعضها مفرد وألوانها مختلفة وأن كان اللون البنفسجي هو الغالب وهو أكثرها قوة في رائحته ويستخرج من هذه الأزهار عطر البنفسج ويزرع في مناطق الظل. 
التكاثر : يتم عن طريق :
 آ– تفصيص النبات إلى أجزاء يحتوي كل منها على مجموع خضري ومحموع جذري ويزرع عقب التفصيص مباشرة في المكان المعد له في شهر سبتمبر . 
ب-  بالعقل المأخوذة من أطراف سيقان النبات في شهر فبراير وتربى في أصص صغيرة بمكان الظل حتى يحين موعد زراعتها في شهر سبتمبر إلى المكان المعد بالارص .
تجهيز الأرض :
1- تحرث الأرض قبل الزراعة بوقت كاف حتى يتم قوية الأرض وتعريضها لأشعة الشمس .
2 – تسمد بعد ذلك بالسماد البلدي القديم .
3- تحرث مرة ثانية .
4 – تروى بعد ذلك .
5- تحرث مرة ثالثة بعد جفافها للتخلص مما بها من حشائش .
 الزراعة : 
1- تزرع التقاوى بالأحواض في جور موجودة في صفوف يبعد كل عن الآخر 40 سم
2- تتم الزراعة في شهر سبتمبر .
الخدمة :
1- بعد الزراعة يتم الري والعزيق إذا احتاج الأمر .
2- تسمد بسماد البودريت أو بزرق الحمام بالتبادل مع نترات الصودا أو الجير ابتداء من نوفمبر .
3- يكرر ذلك كل 21 يوم مرة واحدة .
 الإزهار :
1- يبدأ الإزهار في شهر ديسمبر .
2- يستمر الإزهار حتى شهر مايو .
3- يتوقف النبات عن الإزهار بعد ذلك .
4- في هذه الحالة ينع عنه الري حي شهر سبتمبر .
الأصناف : 
1- مفردة الأزهار ولوما يكون بنفسجي باحمرار .
2- مزدوجة الإزهار أي ذات أزهار مجوز ولوفا إما بنفسجي أو أبيض
المتسلقات الحولية
المتسلقات أو المدادات الحولية هي نباتات موسمية تنمو وتعيش وتزهر خلال موسم واحد وتعطي ثمارها وتستعمل کستار مؤقت ليحجب المناظر الغير مرغوب فيها أو التغطية التكاعب فيعطيها منظرا جميلا ويمكن استمالها لتظليل المقاعد والشرفات .
 اللبلاب :
نبات سريع النمو وساقه مداده طولها 4 – 5 متر ويتسلق بواسطة التفاف سوقه وهي تحمل أوراقا قليلة الشكل خضراء اللون لامعة وأزهاره بيضاء اللون أو بنفسجية تشبه أزهار البسله وقد يستمر هذا النبات سنة أو أكثر قليلا ويتكاثر من البذور التي تزرع في شهر مارس .

Leave A Reply

Your email address will not be published.

اضغط هنا للاتصال بنا